ماهو القولون المتهيج ..؟؟

الرئيسية20032003/10 » ماهو القولون المتهيج ..؟؟

تهيج القولون من الظواهر المنتشرة التي تسبب تقلصات آلام الأمعاء ، و لعلك قد لاحظت بعض التغيرات في النظام المعتاد لأمعائك عند حاجتك إلى الذهاب إلى دورة المياه .

و لعلك أن تعلم أن هذه الأعراض من الممكن التغلب عليها و أنها لا ترتبط من بعيد أو قريب بأي من الأمراض المخيفة ، فالتهاب القولون لا يسبب سرطاناً و لا يؤدي إلى حدوثه . و مع أن هذه الحالة من الممكن أن تسبب لك الضيق إلا أنه في الإمكان أن تتعامل معها بسهولة .

تهيج القولون . ما هو ؟

إن الأمعاء عبارة عن أنبوبة عضلية طويلة تنقبض في حركة منتظمة حتى يمكن للطعام أن يمر إلى أسفل لكي يتم هضمه ، و إذا زادت حدة هذه الانقباضات عن الطبيعي فإنك ستشعر بالتقلص و الألم .. و هذا هو ما يعبّر عنه تهيج القولون ، و حتى الآن ما زالت الأسباب الحقيقية التي تسبب هذا التغيير في حركة الأمعاء لغزاً ، و على أي الحالات فأنت لست وحدك ، فمن المعتقد أن حوالي 20% من التعداد العالمي يعاني من هذه الحالة ، فمعنى ذلك أنه حين تسير في الطريق فإن شخصاً من كل خمس أشخاص تقابلهم يشكو من تهيج القولون ..

الأعراض الأكثر انتشارا [ لتهيج القولون ]
آلام البطن و المغص هي أكثر الأعراض انتشاراً و تخف هذه الأعراض عند خروج الغازات أو بعد التبرز .
1) يمكن أن ينتابك الإحساس بانتفاخ المعدة .
2) يمكن أن تصاب بالإسهال و الإمساك .
3) يمكن أن تلاحظ أن البراز يخرج في قطع صغيرة أو صلبة أو على شكل شريط .
4) يمكن أن يكون البراز محاطاً بالمخاط .
5) يمكن عند دخولك إلى دورة المياه ملاحظة أن البراز مخاط فقط .
6) و لكن وجود دم بالبراز ليس من أعراض التهاب القولون ، و إذا لاحظت ذلك فعليك استشارة الطبيب المختص فوراً .

الأعراض الأقل انتشارا [ لتهيج القولون ]
1) حدوث الألم عند التبرز .
2) صداع ، عرق ، فوران الدم ، الإحساس بالإغماء ، قلة الشهية للطعام ، الغثيان ، التجشؤ ، القيء .
و يجب أن نعرف أن مجموعة الأعراض التي يشكو منها كل مريض تختلف تماما ًمن شخص لآخر .
و يمكن أن تستمر الأعراض لمدة أيام قليلة فقط ، كما يمكن أن تستمر لعدة أسابيع أو حتى شهور .
و قد يكون الألم بسيطاً و قد يكون من الحدة لدرجة عدم احتماله .
كثيراً ما تتراوح حركة الأمعاء بين النقيضين ، نوبات من الإسهال تليها نوبات الإمساك و هكذا .

هل يمكن أن تساعد نفسك ..؟؟
تحديد غذائك أو عدمه يعتمد على مدى تأثير تهيج القولون عليك أنت شخصياً ، فمن الواضح و المنطقي أنك إذا وجدت أن نوعاً ما يسبب لك الأعراض فسوف تقلع عن تناوله ، و لعل الأغذية الغنية بالألياف تكون ذات فائدة و هذا سوف يعتمد على ظروفك الخاصة ..
إن طبيبك سوف يعطيك نصيحته بشأن ذلك .

ما هي الأطعمة الغنية بالا ليــاف ؟

ألياف غذائية / جرام الطعام ألياف غذائية / جرام الطعام
1.5 تفاح 12 بازلاء ( بسلة )
8.5 خبز رجيم 5.7 ذرة صحيحة
26.7 نخالة 2.8 كرنب
11 كورن فلاكس 7.3 فول مدمس
4.5 كعك الأرز الهش 16.1 قراصيا
12.3 فريك 24 مشمش ( مجفف )
3.7 خبز أبيض 3.4 موز

ما هو العلاج المتاح ؟
طبيبك هو الذي سوف يقرر لك طريق العلاج الذي يرى أنه يتناسب معك و مع مدى تأثير الحالة عليك .

فمن المحتمل أن كل ما يوصي به هو زيادة ما تأكل من ألياف و ذلك بتغيير نوعية غذائك ، و أن تتجنب كل ما يتسبب في إحساسك بالأعراض . و من الممكن أن إجراءً بسيطاً مثل وضع زجاجة ماء ساخن قد يجلب لك الراحة و يساعد على تخفيف الألم .

ما هي الأدوية المتيسرة ؟
هناك أدوية على جانب كبير من الفائدة ليس فقط في تخفيف الألم بل أيضاً في تحسين حالة التغير التي حدثت في الأمعاء .
إن طبيبك هو الذي سيصفها لك إذا كانت تتناسب مع ما تشكو من أعراض .

الاسترخاء ...... هل يفيد ؟
بعض الأشخاص قد يحسون بآلام المغص عندما يعانون من التوتر أو من ضغوط الحياة .. و من المعتاد أنه إذا أنت تعلمت كيف تسترخي فقد يفيد ذلك في تخفيف آلام أعراض تهيج القولون . و هناك أساليب مختلفة تساعدك على الاسترخاء _ و هذه الأساليب من الممكن أن تتعلمها من خلال استماعك إلى الكاسيت ، أو قراءة بعض الكتيبات عن الاسترخاء
و من الممكن أن تخصص دقائق يومياً تخصصها للاسترخاء ، و ذلك بأن ترفع قدميك إلى أعلى و تحريكهما ببطء .

تهيج القولون [ باختصار شديد ]
أولاً : تهيج القولون عرض على جانب كبير من الانتشار .
ثانياً : لا علاقة له بالأورام السرطانية .
ثالثاً : عليك بتجنب الأغذية و المواقف التي تسبب لك الشعور بأعراض تهيج القولون .
رابعاً : قد تفيد الأغذية المحتوية على ألياف في تحسين حالتك .
خامساً : الاسترخاء قد يفيدك .
سادساً : الأدوية المناسبة لك متوافرة .

تابعوا جديد شبكة أبو نواف على:

تطوير: SharedTech